الإنفرادات  
محافظ بورسعيد يلتقي بعدد من الشباب المتقدمين لمشروع الاسكان الاجتماعي
6/3/2017
 
 

اكد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد بان المحافظة بذلت جهودا كبيرة من اجل تخفيض مقدم الوحدة السكنية لمشروع الاسكان الاجتماعي من مبلغ 47 الف جنية الي15 الف فقط وذلك بعد المفاوضات التي اجريت علي أعلي مستوي حيث تم عقد اجتماعات علي مدار شهر كامل بين السيد رئيس الوزارة ومحافظ البنك المركزي ووزير الاسكان ومحافظ بورسعيد لحل مشكلة مقدم الوحدة السكنية وتم الاتفاق علي استثناء محافظة بورسعيد ليكون الايجار الشهري للوحدة علي 25 عام بدلا 20 عام مشيرا بان تم الغاء بند الضامن بعد ان اصبحت المحافظة هي الضامن للمتقدمين للمشروع من خلال وضع وديعة بمبلغ كبير من اجل حل هذة المشكلة واضاف بان المحافظة لم تدخر اي جهد للوقوف بجانب الشباب علي الرغم ان مشروع الاسكان الاجتماعي هو مشروع قومي يتم تنفيذة علي مستوي 27 محافظة واضاف بان من شروط التمويل العقاري هو دفع 15% من صافي قيمة الوحدة ونجحنا بفضل الجهود التي بذلت في الوصول بالمقدم الي اقل مبلغ يمكن دفعة بالاضافة الي تقليل القسط الشهري الذي كان يتراوح مابين 900- 1200 الي مبلغ خمسمائة جنية فقط جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقدة محافظ بورسعيد مع عدد من الشباب المتقدمين لمشروع الاسكان الاجتماعي بالمحافظة حيث اوضح المحافظ جميع الخطوات التي قامت بها المحافظة من اجل اتاحة الفرصة امام اكبر عدد ممكن من المتقدمين للحصول علي وحدات سكنية حيث اكد المحافظ بانة في اول الامر بلغ عدد المتقدمين للمشروع 31 الف وبعد استبعاد من لم تنطبق علية شروط السن بلغ 26850 وكان المتوفر لدي المحافظة فقط 3 الاف وحدة سكنية بالاضافة الي تاخر البحوث في ذلك الوقت مع عدم ثقة المواطن في البحث اليدوي تم الغاء البحوث وتشكيل لجنة لفحص جميع الملفات بالكامل وتم ارسالها الي وزارة الاسكان بعد ان تم تحديد الاولويات وتم اعلان نتيجة من تنطبق علية الشروط وبلغ 19 الف وبعد اعلان هذة النتيجة تم فتح باب التظلمات في اطار الشفافية التامة للتعامل مع ملف الاسكان حتي وصل العدد الي اكثر من 21 الف اي تتجاوز اكثر من 85% من المتقدمين للمشروع هو انجاز كبير يتم للمرة الاولي الوصول الي ذلك المعدل وكان البحث من خلالها اليكترونيا من خلال استيفاء جميع الاوراق المطلوبة واضاف المحافظ بان المحافظة نجحت بالتنسيق مع وزارة الاسكان في انشاء مرحلة ثانية بعدد 2880 وحدة سكنية ويجري الان الانتهاء من اعمال المرافق لها بالاضافة الي 4032 وحدة سكنية للمرحلة الاولي بمشروع اسكان الامارات ثم المرحلة الثالثة والتي يجري الان اعمال تسوية الارض للبدء في البناء واشار المحافظ بان جميع مشروعات الاسكان المستقبلية سوف تكون في مدينة بورسعيد الجديدة وسيتم التوسع عمرانيا في شرق وجنوب المحافظة وشدد المحافظ في كلماتة بان اي وحدة سكنية لن تكون إلا أبناء بورسعيد فقط اما غير ذلك فلن يحصل أحد علي أي وحدة سكنية مطلقا وطالب المحافظ في نهاية كلماتة الشباب بسرعة سداد باقي مقدم الوحدة السكنية حتي يتثني للبنك استكمال اجراءات التسليم وتسليم الوحدات لمستحقيها مشيرا بان تلك المبالغ سوف يتم من خلالها بناء وحدات سكنية جديدة للمراحل القادمة

عودة الى ما تم هذا الشهرعودة الى الصفحة الرئيسية
   
     
عداد زوار البوابة الإلكترونية لمحافظة بورسعيد