الإنفرادات  
احتفالية بعنوان ” المرأة المصرية عنوان المستقبل ”
10/3/2017
 
 
فى اطار الاحتفال باليوم العالمى للمرأة عقد مركز النيل بمجمع اعلام بورسعيد بالتعاون مع مدرسة المشير احمد اسماعيل الاعدادية بنات صباح اليوم احتفالية بعنوان ” المرأة المصرية عنوان المستقبل ” بحضور الاستاذة مرفت الخولى مدير مجمع اعلام بورسعيد و المقرر المناوب للمجلس القومى للمراة ببورسعيد و الدكتورة عبير النعناعى وكيل المعهد العالى للخدمة الاجتماعية و الاستاذة عبير حنفى مدير المدرسة و عدد من القيادات من ادارة شرق التعليمية و توجيه التربية الاجتماعية . و تضمن برنامج الاحتفالية مقدمه للاستاذة مرفت الخولى عن دور الهيئة العامة للاستعلامات الى تقوم بالقاء الضوء على دور المرأة الاساسى فى المجتمع لتحقيق اهم محور من المحاور الاساسية بالهيئة وهو محور العدالة الاجتماعية و ان مجمع اعلام بورسعيد يركز فى انشطة شهر مارس على كثير من الموضوعات التى تهم المرأة من جوانب عديدة صحيا بالقاء الضوء على اهم مسببات الاورام و طرق الوقاية بالتعاون مع كلية الطب البشرى و اجتماعيا بمناقشة اهم الافكار و المورثات التى تؤثر على مستقبل المرأة التعليمى و مكانتها اجتماعيا من خلال حملة الاعلام السكانى و ايضا قانونيا بمناقشة المرأة ورؤيا فى قانون الخدمة المدنية كما تتضمن الانشطة ايضا القاء الضوء على دور المراة الكبير فى مواجهة الارهاب و انشطة اخرى عديدة ، كما قامت ايضا بالقاء الضوء على دور المجلس القومى للمرأة فى رفع الوعى والثقافة بتوعية النساء بحقوقهن خاصة بعد إعلان الرئيس عبدالفتاح السيسى، أن عام 2017 هو عام المرأة المصرية،و الذى يعد من أهم إنجازات المجلس بأن يكون هذا العام عاما للمرأة وذلك حتى يكون دعما قويا للمرأة لتمكينها فى جميع المجالات خاصة أن المرأة عانت كثيرا خلال السنوات الماضية رغم نشاطها وجهدها الواضح و اشارت ان حصول المرأة المصرية على منصب محافظ يعتبر هو أهم إنجاز حتى الآن فى عام 2017 عام المرأة، ويعتبر هدية الرئيس الأولى للنساء فى عامهن موضحة ان على كل امرأة اتقان عملها و تأدية دورها على الوجه الامثل ليكون مجتمع متماسك وذا بنية صحيحة . و فى سياق متصل تحدثت الدكتورة عبير النعاعى موضحة ان التطور والبناء الحضاري لأي مجتمع مرتبط ارتباطاً وثيقاً بتطور ثقافة ووعي المرأة ومساهمتها الفعالة بهذا البناء ليكون مجتمعاً مدنياً وقائماً على المواطنة وحقوق الانسان والعدالة الاجتماعية والمبادئ الانسانية ولا يمكن لأي مجتمع ان يبني حضارة دون ان تساهم فيه المرأة مساهمة فعالة. لا سيما دورها الكبير في النهوض بمجتمع حضاري مميز ذي قيم إنسانية وأخلاقية تمتلك أدوات النهوض والتقدم• كما أن المرأة المتعلمة تؤدي دورًا كبيرًا في محو الأمية الثقافية وذلك عبر استغلال المناسبات الاجتماعية وإيصال مفاهيم سليمة لقضايا مهمة إنسانية ودينية وأخلاقية إلى أخواتها من غير المتعلمات• أما إذا وضعناها في مقارنة مع المرأة غير المتعلمة فنجدها بعكس ما ذكر آنفا فهي إن لم تدرك أهمية التعليم فإن مفهومها يبقى متخلفًا، ولن تستطيع أن تقوم بواجباتها تجاه مجتمعها، بل يمكن إن تؤدي دورًا عكسيًا لضيق فكرها وتقيدها بعادات ناتجة عن جهلها الدور الحقيقي للمرأة• و تضمنت فقرات الاحتفالية فقرات شعرية و غنائية عن الام و الوطن من اداء طالبات المدرسة كما تضمن ايضا عرض لنماذج مشرفة من المرأة المصرية كصفية زغلول و ام كلثوم و دور المراة تاريخيا منذ ايام الفراعنه و ايضا بعض الادوار التى تقوم بها المرأة كالطبيبة و المعلمة و استاذة الجامعة و الطالبة والفلاحة و الصعيدية و اختتمت الاحتفالية بعرض مسرحية من تأليف الاخصائية النفسية بالمدرسة عن دور الام فى غرس القيم الايجابية فى نفوس ابنائها
عودة الى ما تم هذا الشهرعودة الى الصفحة الرئيسية
   
     
عداد زوار البوابة الإلكترونية لمحافظة بورسعيد