الإنفرادات  
انطلاق أولي حملات إزالة التعديات علي أملاك الدولة بجنوب وشرق بورسعيد برئاسة المحافظ ومدير الأمن وممثلي القوات المسلحة
18/5/2017
 
 
عقد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد اجتماعا موسعا لوضع الخطة الزمنية وسرعة التحرك في تنفيذها لإزالة كافة التعديات علي أملاك الدولة الموجودة في نطاق المحافظة والمتمثلة في الجنوب والشرق "بمنطقة سهل الطينة" ، وذلك تنفيذا لتكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي. حضر الاجتماع المهندس كامل أبو زهرة السكرتير العام للمحافظة وعبد العظيم رمضان السكرتير العام المساعد واللواء زكي صلاح مدير الأمن وممثلي القوات المسلحة وعدد من رؤساء الأحياء الواقع التعديات في نطاقها وجميع الإدارات والمديريات المعنية بهذا الملف. ومن جانبه أكد المحافظ أن بورسعيد بجميع أجهزتها التنفيذية والأمنية والقوات المسلحة تسخر كافة إمكاناتها لازالة كل التعديات خلال المهلة التي حددها الرئيس ؛حيث سيتم عمل لقاءات تنسيقية يومية صباحا ومساءا لمتابعة سير العمل وفقا للخطة الزمنية الموضوعة قبل وبعد انطلاق الحملات فضلا عن المتابعة لحظة بلحظة من قبل غرفة عمليات المحافظة . كما أكد المحافظ أن كل ذلك يأتي بمشاركة جميع جهات الولاية التي تتبعها الاراضي المتعدي عليها، مشيرا إلي أنه سيتم تسليم الأراضي عقب الازالة لهذه الجهات مع إنذار المتعدين وتشديد الرقابة لعدم عودة التعديات مرة أخري. وأضاف المحافظ أن اليوم سيشهد الانطلاقة الأولي لأعمال الازالة بالجنوب والشرق وسيتم العمل فيها علي المحورين بالتوازي بحملات مكبرة مشتركة تنطلق برئاسته ومدعمة بقوات تأمين من القوات المسحلة والداخلية؛ حيث سيتم بعد قليل البدء في إزالة 1740 فدان بمنطقة سهل الطينة موزعة على 6 مناطق بقري ٥ و٦ ومصرف بالوظة والجسر الواقي لترعة السلام ، وفي الجنوب سيبدأ عمل الحملات من قرية أم خلف مرورا بالتعديات علي طول المجري الملاحي وبقري الكاب الجديدة والقديمة لتنفيذ كافة قرارات الازالة والحصر علي أرض الواقع للتعديات المقامة مؤخرا وإزالتها علي الفور.
عودة الى ما تم هذا الشهرعودة الى الصفحة الرئيسية
   
     
عداد زوار البوابة الإلكترونية لمحافظة بورسعيد