الإنفرادات  
بورسعيد تستضيف مؤتمرا دوليا حول السلامة على الإنترنت
19/6/2014
 
 

افتتح اللواء  سماح قنديل محافظ بورسعيد المؤتمر المصرى - الفرنسي، الثاني، حول »الأمن والسلامة على شبكة الانترنت - التحديات القانونية و الاقتصادية وذلك بالتنسيق مع الجمعية المصرية لتنمية الثقافة الفرنسية ببورسعيد، والجمعية الدولية لمكافحة الجريمة الالكترونية بباريس، بالتعاون مع المنظمة العالمية للفرانكفونية والمعهد الفرنسى التابع لسفارة فرنسا بمدينة بورسعيد واكد المحافظ علي اهمية هذا الموتمر تنبع من من ان تقنية المعلومات اصبحت اساسا رئيسيا لادارة كل الانشطة سوء التجارية او الاستثمارية الثقافية والعلمية وتعرف علي المستوي الحكومي باسم الحكومة الالكترونية وتكمن اهمية موتمرنا اليوم في التعريف بالجرائم الكترونية بكافة انواعها والاهم من ذلك هو القاء الضوء علي اساليب الوقاية ومقاومة الجرائم الالكترونية  وقال المستشار محمد محمود شوقى رئيس المؤتمر ونائب رئيس مجلس الدولة، إن المؤتمر سيناقش الموضوعات الخاصة بالمتغيرات العالمية فى التحول إلى الاقتصاد الرقمى والتجارة الالكترونية والتحديات المصاحبة لهما، كما سيلقى الضوء على الجرائم الالكترونية وسبل حماية أمن المعلومات عبر الشبكات ومكافحة القرصنة الرقمية وطرق رصد وتتبع الجناة.وقد حضر الموتمر لفيف من رجال القضاء والمحامين ووفد السفارة الفرنسية

 

عودة الى ما تم هذا الشهرعودة الى الصفحة الرئيسية
   
     
عداد الزوار

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري