الإنفرادات  
محافظ بورسعيد يفتتح "ملتقي بورسعيد للتوظيف" لتوفير 2000 فرصة عمل
2/4/2019
 
 
افتتح اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، اليوم الثلاثاء، "ملتقي بورسعيد للتوظيف" الذي تنظمه الجمعية المصرية لشباب الأعمال فرع بورسعيد في نادى الصيد المصرى بالمحافظة، وذلك علي مدار يومين، في الفترة من 2 إلى 3 أبريل الجاري. وأشاد المحافظ، خلال تفقده أقسام الملتقي بالشركات المشاركة والوظائف والمرتبات المتاحة، مطالبهم بتوفير وظيفة بمرتب مناسب لكل شاب حضر الملتقي للحصول على وظيفية وهو ما وعدت به الشركات، وطالب محافظ بورسعيد من الشباب باستغلال جميع الفرص المتاحة داخل الملتقي لاسيما بأن بورسعيد تشهد وجود كيانات صناعية واقتصادية وكذلك المشروعات القومية التي تتم علي ارض المحافظة بجنوبها وشرقها وغربها. وشهد الملتقي توافد المئات من الشباب في الساعات الأولي لافتتاحه، في الوقت الذي بدأ عدد من الشباب في الإجراءات الفعلية لشغل الوظائف المتاحة لبدء العمل. ويوفر الملتقي أكثر من 2000 فرصة عمل في 50 شركة ومؤسسة، بمرتبات تبدأ من 2000 جنيه وتتجاوز 7000 جنيه في بعض الوظائف، وأنه تم توفير خدمة توصيل الشباب إلي مكان الملتقي والعودة بالمجان من خلال تطبيق احدي كبري شركات السيارات في مصر. ، حيث تم عمل حصر للوظائف المتاحة بالمحافظة من خلال منسق الملتقي ومنسق الجمعية ببورسعيد بمقابلات مع الشركات والمؤسسات، وتوفير مساحة عرض مناسبة لهم بمقر الملتقي، أعقب ذلك انضمام منظمة العمل الدولية، ووزارة القوي العاملة، ومركز التأهيل المهني للملتقي، حيث تعد هذه المرة الأولي التي يشارك فيها هذا العدد من الشركات الكبري في ملتقي التوظيف، كما أنها المرة الأولي الذي يوفر ملتقي وظائف لأطباء، وفنيين تحليل، ومديرين عموم، ومديرين جودة لشباب بورسعيد، وليس فقط فنيين وعمال. أشار مصطفي جبر، رئيس فرع الجمعية المصرية لشباب الأعمال ببورسعيد، إلي أن الملتقي يستهدف تعزيز إستراتيجية الحكومة المصرية وتوجيهات رئيس الجمهورية، عبد الفتاح السيسي، الخاصة بتوفير فرص العمل من قبل القطاع الخاص للشباب والخريجين، مؤكدا علي أن الجمعية مهتمة بتنظيم مثل تلك الفعاليات، بهدف مساعدة الشباب الجاد والطموح الباحث عن فرص عمل حقيقية من ناحية، وتلبية لاحتياجات الشركات والمصانع من العمالة للوظائف الشاغرة لديها
عودة الى ما تم هذا الشهرعودة الى الصفحة الرئيسية
   
     
عداد الزوار

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري