الإنفرادات  
نائب محافظ بورسعيد يشهد ندوة تعريفية بمنظومة التامين الصحي الجديد
11/4/2019
 
 
شهد الدكتور محمد هاني غنيم نائب محافظ بورسعيد ندوة تعريفية بمنظومة التامين الصحي الجديدة والتي أقيمت بنقابة التجاريين وذلك بحضور مجدي النقيب نقيب التجاريين والدكتور عادل تعيلب وكيل وزارة الصحة ولفيف من الاجهزة المعنية واكد الدكتور غنيم بان بورسعيد شهدت طفرة طبية نتج عنها اختيارها كأول محافظة على مستوى محافظات الجمهورية تشهد تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة. وأضاف بأن منظومة التامين الصحي الجديدة سوف تضم 3 هيئات هي هيئة للتمويل التي لا تتبع وزير الصحة ولكنها تتبع مجلس الوزراء مباشرة وهي خاصة بجمع الاشتراكات، والهيئة الثانية هيئة الخدمات، والثالثة هيئة الاعتماد والجودة التي ستتبع رئاسة الجمهورية لاختيار الكوادر الطبية طبقا لمعايير دولية، ومن سيحققها سيكون ضمن المنظومة ومن لم يحققها سيكون خارج المنظومة، وذلك بهدف تقديم أفضل خدمة صحية للمواطنين. واضاف الدكتور غنيم بان الوحدة الصحية الواحدة بمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة ستخدم حوالي 20 ألف مواطن، وإذا افترضنا أن كل أسرة 5 أفراد فهذا يعني أن الوحدة الواحدة ستخدم 4 ألاف أسرة. بينما المستشفيات ستكون نوعين: مستشفيات تقدم جميع التخصصات، وهي المستشفيات العامة سابقا مثل مستشفى بورسعيد العام، الزهور، التضامن، بورفواد، ومستشفيات متخصصة مثل النساء والولادة، والرمد،. بالإضافة إلي مستشفي النصر لعلاج أورام الأطفال والتي تعد احدي المستشفيات النموذجية والتي ستعود للعمل بعد توقف دام ١٨ عام وسيكون العمل بتخصصات مختلفة . واكد نائب المحافظ بانة سيكون لكل مواطن عقب تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة طبيبه الخاص بالوحدة الصحية، ولن يخرج مريض خارج محافظته لتوافر كافة الخدمات الصحية، وستكون الوحدة الصحية أساس المنظومة الصحية، وستضم عدة تخصصات منها: أطباء أطفال، نساء وولادة، معمل، وأسنان، وجميعهم معهم زمالة أو ماجستير بجانب طبيب لديه زمالة طب الأسرة، وسيكون لكل أسرة ملف طبي لدى طبيب الأسرة في وحدة محددة.
عودة الى ما تم هذا الشهرعودة الى الصفحة الرئيسية
   
     
عداد الزوار

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري