الإنفرادات  
محافظ بورسعيد أن الهدف من مركز النشاط الصيفية المجانية هو نشر العلم والثقافة والترفيه بين الطلاب
7/5/2019
 
 
محافظ بورسعيد : ‏ ‏- مراكز النشاط الصيفية بالمدارس بالمجان للطالب ‏- مراكز النشاط الصيفية تطبيق عملى لرؤية مصر 2030‏ ‏- مكافآت وإمكانيات مسخرة لأبنائنا الطلاب والمعلمين أكد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد أن الهدف من مركز النشاط الصيفية المجانية هو نشر العلم والثقافة والترفيه بين الطلاب وشغل فراغهم بما ‏ينفعهم بعيدا عن زخم العام الدراسى.‏ جاء ذلك خلال اجتماعه مع قيادات التعليم بقاعة المؤتمرات بديوان المحافظة بحضور د. نبوى باهى وكيل وزارة التربية والتعليم و ا.د. عاطف علم الدين ‏رئيس مجلس امناء المحافظة و ا.د. محمد سالم عميد كلية التربية جامعة بورسعيد وعلى الالفى نقيب معلمى بورسعيد.‏ وأضاف محافظ بورسعيد ان من ضمن اهداف مراكز النشاط الصيفية المجانية ممارسة الرياضة والانشطة المدرسية ومسرحة المناهج والفنون واقامة ‏رحلات اسبوعية وذلك بهدف الوصول الى متعة التعلم وجعل الطالب والمعلم فى ارتقاء تربوى وعلمى ونفسى بتوفير امكانيات ضخمة تحت اشراف ‏مستشارى المحافظ الفنى والثقافى.‏ وقال محافظ بورسعيد اننا نستطيع النجاح فى هذه التجربة الفريدة بما لدينا من رغبة واصرار على النجاح كما ان لدينا مقومات مادية وبشرية عظيمة ‏وذلك بالشراكة مع كلية التربية جامعة بورسعيد بيت الخبرة فى هذا المجال وتحت اشراف مجلس امناء المحافظة.‏ ووجه محافظ بورسعيد رؤساء الاحياء برفع كفاءة المدارس المختارة كمراكز نشاط صيفى يوميا فور انطلاقها وتوفير البيئة اللازمة للحفاظ على سلامة ‏وصحة الطلاب مشيرا الى ان هذه المراكز تجسيد واقعى لرؤية مصر 2030 كما استمع لمقترحات اولياء الامور الحاضرين وتلقى شرحا من طالبة لفكرة ‏الفصول الأفتراضية وامكانية تطبيقها بالمراكز.‏ومن جانبه اكد ا.د. محمد سالم ان كلية التربية لديها من الخبرة ما يكفى لتحقيق النجاح فى هذه التجربة مشيرا الى ان الهدف الاساسى هو اكتشاف وتنمية ‏مهارات وقدرات الطالب بالطرق العلمية السليمة مضيفا ان الدراسة التى قدمتها الكلية لهذه التجربة ترتكز على عدة محاورهامة كافية لجذب الطالب وولى ‏الامر للإشتراك فى هذه المراكز التى ستنطلق تحت مسمى " صيفنا مميز ".‏ وفى نفس السياق تطرق د. نبوى باهى الى استعداد المدارس المختارة لانطلاق مراكز الانشطة الصيفية المجانية ومدى جاهزيتها منوها الى ان تعليم ‏بورسعيد لديه من الكفاءات الشابة المتحمسة للاشتراك فى هذه التجربة بالتنسيق مع مديرى المراحل التعليمية ومدسرى الادارات التعليمية مؤكدا على ان ‏هذه المراكز ستكون نواة لاعادة بناء شخصية الطالب وتشكيل هويته وفرصة عظيمة للمزج بين الثقافة والرياضة وممارسة الانشطة بشكل على يتسم ‏بالحداثة.‏
عودة الى ما تم هذا الشهرعودة الى الصفحة الرئيسية
   
     
عداد الزوار

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري