رئيس الرعاية الصحية يتابع تنفيذ الجناح البحري بمستشفى السلام في بورسعيد
وليد عبد السلام
جريده اليوم السابع
2022-01-03
 
التقى الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، اليوم، مع اللواء أركان حرب عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، إضافة إلى مسئولي الجهات والهيئات والشركات الاستشارية المنفذة لمشروع التأمين الصحي الشامل، وذلك بمقر ديوان عام محافظة بورسعيد. واستعرض اللقاء، الموقف التنفيذي للأعمال الإنشائية والتجهيزات الجارية لمبنى الجناح البحري بمستشفى السلام التابعة لهيئة الرعاية الصحية ببورسعيد، والمقرر عمله ضمن منظومة تقديم الخدمات والرعاية الصحية لمنتفعي التأمين الصحي الشامل بالمحافظة، وكذلك وضع البرنامج الزمني النهائي للانتهاء من تلك الأعمال الإنشائية والتجهيزات لبدء تشغيل المبنى بهدف زيادة الطاقة الاستيعابية للمستشفى وزيادة أعداد الخدمات الطبية المقدمة بها. وتطرق اللقاء، إلى متابعة أعمال تطوير البنية التحتية والإنشائية الجارية حاليًا بمجمع الشفاء الطبي، والذي يتم إنشاؤه من خلال تطوير مستشفيي التضامن والمبرة ببورسعيد، ليصبحا أكبر مجمعًا طبيًا لتوفير خدمات الرعاية الصحية المتكاملة لمنتفعي الـتأمين الصحي الشامل ببورسعيد وإقليم القناة، وكذلك أعمال تطوير مستشفى دار صحة المرأة (مستشفى النساء والولادة التخصصي سابقًا)، في إطار استرتيجية الهيئة للتطوير المستمر للمنشآت الصحية التابعة لها، وتطلعاتها في تأسيس نظام صحي قوي يمتلك كل عناصر النجاح وأكثر استجابة لمتطلبات المستقبل وتلبية احتياجات المجتمع لخدمات ورعاية صحية ذات مستوى عالي من الجودة وفق أعلى المعايير والممارسات الطبية العالمية. ووجه الدكتور أحمد السبكي، الشكر للواء عادل الغضبان والجهاز التنفيذي لمحافظة بورسعيد، على متابعتهم الحثيثة والمستمرة لنجاحات وجهود مشروع التأمين الصحي الشامل ببورسعيد حتى بعد إطلاقه بالمحافظة لضمان استمرارية توفير خدمات رعاية صحية آمنة ذات جودة عالمية لأبناء المحافظة، مؤكدًا نجاح تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل في بورسعيد، وأن المواطن هو أصدق دليل على ذلك، والذي تخطت نسبة رضائه عن الخدمات والرعاية الصحية المقدمة إليه نسبة 91%، حيث وفرت مستشفيات هيئة الرعاية الصحية كم هائل من الخدمات الطبية والعلاجية للمنتفعين ولأول مرة داخل نطاق المحافظة. وأكد اللواء عادل الغضبان، الطفرة الكبرى التي شهدتها محافظة بورسعيد في أداء الخدمات والرعاية الصحية المقدمة في ظل تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديد، معربًا عن فخره بنجاح المنظومة وتوفيرها الخدمات والرعاية الصيحة المتكاملة لأهالي بورسعيد، وتابع: المتابعة الميدانية عكست رضاء أبناء بورسعيد عن الخدمات الصحية المقدمة إليهم من خلال المنظومة الجديدة، ودللت على نجاح مستشفيات هيئة الرعاية الصحية في توفير واستحداث الخدمات الطبية والعلاجية اللازمة لهم وفق أعلى معايير الجودة العالمية، مثمنًا جهود هيئة الرعاية الصحية في استحداث العديد من الخدمات الطبية ولأول مرة داخل نطاق المحافظة مستخدمة أحدث التقنيات العلاجية ومطابقتها للمعايير العالمية.
 
 
 
     
تم النشر على مسئوليه محافظه بورسعيد انت الزائر عن البوابه
بالتعاون مع شركه انفورماتيك عداد الزوار سياسة الموقع والشروط والاحكام
متوافق مع facebook youtube ميثاق المتعاملين و حقوق النشر

© جميع الحقوق محفوظة لوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري